Welcome
Login / Register

بالفيديو: الكلمة الكاملة للرئيس السيسي أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة

Thanks! Share it with your friends!

URL

You disliked this video. Thanks for the feedback!

Sorry, only registred users can create playlists.
URL


Added by Admin in اخبار
271 Views

Description

قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إن الصراع العربي الإسرائيلي يعد جوهر عدم الاستقرار في الشرق الأوسط، ويجب تكاتف الدول لحل الأزمة، موضحًا أن مصر تسعى إلى إنهاء الاحتلال الإسرائيلي عن طريق التفاوض، والوصول إلى حل قائم على حل الدولتين، وتسعى إلى ضمان الفلسطينيين حقهم وللإسرائيليين أمنهم.

ووجّه السيسي، خلال كلمته أمام الجمعية العامة الـ71 للأمم المتحدة، مساء أمس، نداءً للشعب الإسرائيلي، قائلاً: «مازال لدينا فرصة حقيقية لإيجاد تحقيق السلام وفتح صفحة مضيئة في التاريخ»، مستشهدًا التجربة المصرية واصفًا إياها بـ«الرائعة»، من أجل تحقيق الاستقرار والفلسطينيين، والمزيد من الاستقرار للإسرائيليين.

وأضاف، أن يد السلام مازالت ممدودة عبر مبادرة السلام العربية، ومصر تشدد على ضرورة اتخاذ خطوات بناءة لوقف عمليات الاستيطان، متابعا: «لدينا فرصة حقيقية من أجل إقرار السلام والوصول لتسوية».

وأشار السيسي، إلى أن مصر استطاعت الحفاظ على استقرارها وسط محيط إقليمي شديد الاضطراب، بفضل تماسك مؤسساتها، ووعي شعبها، وفرض الشعب إرادته، لتحقيق الاستقرار، وحماية الدولة ومؤسساتها من الانزلاق نحو الفوضى، وأسس دستور يشمل الحقوق والحريات التي شملها الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، ورسّخ الحماية للفئات التي تحتاجها، وبفضل ذلك فازت المرأة بعدد غير مسبوق في مجلس النواب.

وأضاف أن مجلس النواب بدأ يمارس سلطته التشريعية، ومراقبة السلطة التنفيذية، موضحا أن مصر «تمضي بثبات في اتجاه الإصلاح الاقتصادي، الذي يراعي البعد الاجتماعي».

وتطرق الرئيس إلى الأزمة السورية، وقال إن مصر استقبلت نصف مليون لاجئ سوري، وتعمل على توفير الرعاية الصحية، والتعليم، والسكن، لهم، مشددا على ضرورة الوصول لحل سياسي يحقن الدماء، ويحفظ وحدة سوريا، ويحقق طموحات السوريين، لأن استمرار الفوضى يؤدي لتفشي الإرهاب.

وأكد السيسي، دعم مصر لوحدة اليمن، والحكومة الشرعية، وجهود المبعوث الأممي لحل الأزمة، فيما رأى ضرورة رفع الحظر السلاح عن الجيش الليبي، لمواجهة الميليشيات والجماعات الإرهابية.

وأشار إلى أن أفريقيا تحتاج إلى نصيب أكبر من الاهتمام، وتدفق الاستثمارات والتنمية، مؤكدًا أن مصر تطالب بدعم الحماية الاجتماعية دوليا ونظام اقتصادي دولي عادل.

وتحدث عن القضايا الإفريقية، وقال إن مصر تؤكد أيضاً الوصول لتسوية للأزمة في جوبا، ومصر وضعت على رأس أولوياتها قضايا الأمن الإفريقي، ولابد أن نغرز في العقول قيمة التعايش والسلام.

وأوضح أن مصر كانت من أول 21 دولة تتقدم بخطتها للتنمية، مشددا على ضرورة تطبيق منظومة اقتصادية عادلة لتحقيق التنمية المنشودة

وقال السيسي، إن مصر تدعو لإعداد منظور جديد لمكافحة الإرهاب، وتؤكد ضرورة توفير الدعم للحكومة الصومالية لإتمام الاستحقاقات الانتخابية، داعيا الأمم المتحدة إلى اهتمام أكبر بالجوانب الثقافية، والقضاء على الفكر الهدام، لأن مكافحة الإرهاب تتطلب تعاونا دوليا مكثفا، مضيفًا: «أؤكد أن آفة هذا الزمان هو الإرهاب»

 

Post your comment

Comments

Be the first to comment
RSS